هل تُطلق أبل عملتها الرقمية المشفرة؟ ماذا تخبئ أبل !!

يرصد موقع إقرأ بالعربي الشركات التكنولوجيا الرائدة مثل تيسلا وباي بال لعملة البيتكوين، يتطلع العديد منها مثل أبل باعتبارها الشركة الرئيسية التالية التي سوف تُعطي للعملات الرقمية وزناً، لذا السؤال هنا، هل قد تدعم أبل العملات الرقمية المشفرة وتسمح بتداولها على منصتها أو حتى تأسيس عملة رقمية خاصة بها، خلال السطور التالية سوف نتعرف على كل ما يخص أبل والتشفير والعملات الرقمية ونحلل ما يحدث لنحصل على الإجابة التي نبحث عنها.

شركات التقنية والعملات المشفرة 2021

 

باقي شركة أبل، أكبر شركة في العالم من حيث القيمة السوقية، محايدة نسبيا فيما يتعلق بالبيتكوين على مر السنين، على الرغم قيام العديد من منافسيها بغزوات مختلفة في مجال العملات المشفرة والبلوك تشين مثل :

جوجل: دخلت في شراكة مع الكثير من الشركات التي تركز على التشفير، وأصبحت مدققا لشبكة Theta، وهو مشروع تشفير لامركزي لبث الفيديو، وأضافت مؤخرا علامة تبويب بيانات تشفير مخصصة إلى صفحتها المالية.

مايكروسوفت: أطلقت شبكة Identity Overlay Network (ION) المبنية على تقنية البلوك تشين وقدمت براءة اختراع في عام 2020 لنظام تعدين خاص بالعملات المشفرة ومدعوم بالنشاط البشري.

فيسبوك: أعلنت الشبكة الإجتماعية فيسبوك عن عملتها المشفرة المثيرة للجدل ليبرا Libra في عام 2019 وتُعرف الآن باسم diem ومن المتوقع إصدارها في وقت ما في عام 2021.

ويوضح موقع إقرأ بالعربي  ان شركة أمازون: قد تخطط لإطلاق مشروعها الخاص بالعملات المشفرة وأعلنت مؤخرا أن تقنية البلوك تشين المدارة من قبلها باتت تدعم عملة إيثريوم وفي عام 2017، اشترى عملاق التجارة الإلكترونية عددا من أسماء النطاقات الخاصة بالعملات المشفرة وعملة الإيثريوم وغيرهم

كما عرض مؤخرا الرئذيس التنفيذي لشركة تيسلا والمعجب بعملة dogecoin، إيلون ماسك، دعمه لعملة البيتكوين من خلال شراء ما قيمته 1.5 مليار دولار كجزء من سياسة استثمارية جديدة لشركته للسيارات الكهربائية وأدى ذلك إلى ارتفاع سوق العملات المشفرة بأكثر من 90 مليار دولار، وأثار الآمال في أن الشركات الأخرى.

أبل والعملات المشفرة

 

 تعد شركة أبل واحدة من أكبر الشركات التي تمتلك سيولة، مع وجود أكثر من 195.57 مليار دولار في خزائنها، فإن استثمار 1.5 مليار دولار في البيتكوين سيمثل حوالي 0.76 ٪ من النقد الخاص بها.

قال الرئيس التنفيذي السابق لشركة الخدمات المالية جولدمان ساكس، راؤول بال في بث على يوتيوب في أواخر العام الماضي “سأكون مندهشا في غضون خمس سنوات، إذا لم يكن لدى كلا من أبل ومايكروسوفت وغيرها من الشركات العملاقة رصيد في عملة البيتكوين”.

من ناحية أخرى، تتنافس العملة المشفرة بشكل مباشر مع العملة الورقية، وأي تحرك من جانب أبل في مساحة الأصول الرقمية قد يقوض مركزها النقدي الضخم، كما أن الإشادة بشركة مثل أبل كمبتكر في مجال التكنولوجيا بالإضافة إلى حجمها وقوتها، ساهم في جعلها لا تود الدخول في أي مجالات جديدة قد تسبب لها مخاطر فيما بعد.

اعرف الان من خلال إقرأ بالعربي تاريخ أبل مع البيتكوين

 

خضعت Apple للتدقيق من مجتمع التشفير لأول مرة في عام 2012 بعد إزالة تطبيقين من Bitcoin من على متجرها آب ستور على أساس أن التطبيقات يجب أن تمتثل لجميع المتطلبات القانونية في أي مكان تكون فيه متاحة للمستخدمين، وعلى الرغم من الحجج في ذلك الوقت حول عدم وجود متطلبات قانونية تتعلق بعملة البيتكوين والأصول الرقمية الأخرى، ظلت شركة أبل ثابتة في قرارها.

لم تعيد أبل النظر في موقفها من تطبيقات البيتكوين والتشفير إلا بعد ذلك بوقت طويل، تحديدا في عام 2014، بعد تشغيل عدد من التطبيقات الأخرى التي تركز على التشفير، بما في ذلك تطبيق Coinbase، وحينها أعلنت أبل عن خطط لتغيير سياستها لمكافحة التشفير في يونيو من ذلك العام خلال مؤتمرها السنوي للمطورين في سان فرانسيسكو وقالت “قد تسهل التطبيقات تحويل العملات الافتراضية المعتمدة شريطة أن تفعل ذلك بما يتوافق مع جميع قوانين الولايات والقوانين الفيدرالية للأقاليم التي يعمل فيها التطبيق”، وهذا أعاد فتح الباب أمام مطوري تطبيقات البيتكوين والتشفير ووضع أبل على مسار جديد نحو قبول العملات المشفرة.

أبل والتشفير اعرف اكثر .

 

 

في عام 2019، قدمت شركة أبل مستندا إلى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) الذي حدد دور الشركة في وضع إرشادات البلوك تشين لمبادرة Responsible Minerals Initiative وهو اتحاد شركات مكرس لتحسين معايير الرفاهية لعمال المناجم، في سلاسل التوريد الخاصة بهم.

تم وصف هذه الإرشادات التي تم إنشاؤها حديثا على أنها “أول جهد صناعي لتحديد مجموعة مشتركة من المبادئ والسمات والتعاريف لتطبيق تقنية البلوك تشين لدعم سلسلة التوريد المعدنية”.

وعلى الرغم من أنه لا يوجد شيء مهم بالنسبة لصناعة التشفير ، فقد أظهر التطور أن أبل تلعب دورا نشطا في تشكيل تطبيقات blockchain التجارية، وبعد سبعة أشهر، ظهرت جينيفر بيلي، نائب رئيس Apple Pay، في مقابلة في برنامج “The Table” على قناة CNN وأخبرت المضيف كريستين رومانز أن الشركة بدأت في الانفتاح على مجال التشفير.

وقالت جينيفر “نحن نشاهد العملات المشفرة … نعتقد أنها مثيرة للاهتمام، وأن لها إمكانات مذخهلة على المدى الطويل”، بعد عامين تقريبا، أصبحت خدمة Apple Pay تدعم الآن مدفوعات البيتكوين من خلال خدمات BitPay المتكاملة.

قيود متجر آب ستور 2021

في عام 2020، توجه الرئيس التنفيذي لشركة Coinbase، براين أرمسترونج، إلى تويتر للتحدث ضد سياسات متجر التطبيقات التقييدية لشركة أبل بعد أن واجه تطبيق المنصة مقاومة جديدة.

“ها هي القضية، أخبرتنا أبل أنه لا يمكننا إضافة الوظائف التالية في تطبيقات iOS الخاصة بنا:

 (1) القدرة على كسب المال باستخدام العملة المشفرة.

(2) القدرة على الوصول إلى تطبيقات التمويل اللامركزية (تسمى أحيانًا تطبيقات DeFi أو dapps).

 (3) بالإضافة إلى الأرباح، فقد أخبرونا أنه لا يمكننا تقديم قائمة بالتطبيقات اللامركزية (والتي هي في الحقيقة مجرد مواقع ويب) للمستخدمين على نظام التشغيل iOS.

يُزعم أن شركة أبل قالت إن البرامج غير المضمنة في تطبيق Coinbase والتي سهلت معاملات العملة المشفرة غير مناسبة لمتجر التطبيقات.

أجاب أرمسترونغ، “آبل، حان الوقت للتوقف عن خنق الابتكار في مجال العملات المشفرة، نود العمل معكم بشكل مثمر في هذا الشأن”.

عادت أبل وبيتكوين إلى دائرة الضوء من جديد، في تقرير حديث نشرته RBC Capital Markets والذي أشار إلى أن شركة التكنولوجيا العملاقة قد تدخل إلى مجال الأصول الرقمية.

قدم التقرير حجة لشركة أبل للاستفادة من قاعدة مستخدمي خدمتها Apple Pay التي يبلغ قوامها 507 مليون مستخدم لإطلاق خدمة تبادل العملات المشفرة الخاصة بها، على غرار نظام الدفع المشفر المغلق من الذي يوفره باي بال.

إذا قررت أبل الدخول في أعمال تبادل العملات المشفرة، فيمكنها أن تكتسب على الفور حصة في السوق وتحدث أزمة في تلك الصناعة، حيث تمتلك أبل تقريبا 1.5 مليار مستخدم، وحتى لو افترضنا أن 200 مليون مستخدم فقط هم من سوف يستخدمون العملات المشفرة لديها، حينها ستكون فرصة الإيرادات المحتملة أكثر من 40 مليار دولار سنويا.

أخيرا، في حين أن هذا الوضع الافتراضي قد يحمل بعض المزايا لأبل، يجدر بنا التأكيد على أن صانع الآيفون لم يعلن عن أي نية لإطلاق تبادل عملة معماة (مشفرة) ولا إضافة أي عملة بيتكوين إلى ميزانيته العمومية. في الوقت الحالي، هذا كله مجرد تمني.

تابعونا علي أخبار جوجل...

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *