عاااااجل تداول العملات الأجنبية بالبيتكوين 2021

يسعى موقع إقرأ بالعربي بمد الجميع بالعديد من المعلومات فنحنن نسعي جاهدين الي تبسيط وتوصيل المعلومة ونتعرف اليوم حيث سنتناول معلومات حول تداول العملات الأجنبية وما هي أوجه الشبه والاختلاف بينها وبين تداول العملات الرقمية المشفرة؟ هناك العديد من الاختلافات بين تداول العملات المشفرة وتداول العملات الأجنبية، ولكن هناك أيضًا الكثير من أوجه التشابه. لذلك دعونا نلقي نظرة على تداول العملات المشفرة مقابل تداول العملات الأجنبية.

سنناقش شيئًا قد يثير اهتمام العديد من المستثمرين والمتداولين في المستقبل. على الرغم من أن البعض قد يجادل في أن مقارنة تداول العملات المشفرة بـ تداول العملات الأجنبية هو أمر لا حاجة له علي الاطلاق، لكنك سترى بنفسك أن الأمر بحاجة الي المزيد من الايضاح.

تعرف على تداول العملات الأجنبية و العملات المشفرة

يوضح موقع إقرأ بالعربي تداول العملات المشفرة، تمامًا مثل الفوركس، ومع ذلك، فإن سوق الفوركس راسخا نظرا لـ ضخم حجم التداول اليومي الذي يتخطي حاجز الـ 5 تريليون دولار بينما يعد سوق العملات الرقمية لاعبًا جديدًا نسبيًا على الساحة وشديد والتقلب.

يشمل الفوركس وسطاء التداول والعديد من المؤسسات الأخرى التي عادةً ما تجمع الرسوم في كل خطوة من عملية التداول. ومع ذلك، في تداول العملات الرقمية، لا يوجد وسيط وربما يكون هذا هو أكبر عوامل الجذب إليه، لان هذا يعني رسوم أقل وتعرض أكبر للعديد من العملات الرقمية التي تتخطي الـ 5000 عملة رقمية.

هناك اختلاف رئيسي آخر يجب أن نذكره بين الاثنين وهو السيولة المتاحة في الفوركس ونقصها في العملات المشفرة، بمجرد الابتعاد عن العملات المشفرة الرئيسية، تقل السيولة بشكل كبير. يجب أيضًا التحدث عن الأمان والقضايا الأخرى إذا كنت تريد حقًا فهم الاختلافات بين تداول العملات الأجنبية وتداول العملات المشفرة.

إذا كنت تتساءل عن نوع التداول الذي ستبدأ به، فقد تساعدك هذه المعلومات الواردة في مقالتنا هذه عن اختيار موفق لـ أيهما تتداول؟ بل بالامكان التعرض الي كلاهما من تداول العملات الرقمية والأجنبية في نفس الوقت.

كما ذكرنا سابقًا من خلال موقعنا إقرأ بالعربي ، تعد العملات المشفرة لاعبا جديدًا نسبيًا في العالم المالي. مقارنة بالفوركس وتداول العملات الأجنبية، إنها فترة زمنية أقصر بكثير ولكن هذا لا يجعلها أقل روعة في مجال التداول. منذ إنشاء عملة البيتكوين في عام 2009 وفي غضون عشر سنوات فقط، سيطرة عملة البيتكوين علي ساحة العملات الرقمية بزيادة وصعود خرافي من قيمة 10 دولارات فقط الي ما يتخطي حاجز الـ 65 ألف دولار أمريكي في 2021.

يتمثل دور العملات المشفرة كأصل رقمي في الوقوف كوسيط لامركزي للمعاملات من نظير إلى نظير. نظرًا لطبيعته واستقلاله عن البنوك المركزية والحكومات، فقد أصبح في السنوات الأخيرة مصدرًا بديلاً للأموال والتداول لكثير من الناس. هذه قفزة كبيرة عن الأيام الأولى للعملات المشفرة عندما كانت تستخدم بشكل أساسي في السوق السوداء.

حتى الآن، تم إنشاء أكثر من 40 مليون محفظة تشفير وأكثر من 5000 عملة مشفرة في الوجود. مع معدل نمو ثابت منذ عام 2016، من الآمن القول أن سوق العملات المشفرة أصبح شائعًا جدًا لدى المتداولين في السنوات الأخيرة

بالإضافة إلى المحافظ متعددة العملات للأصول الرقمية، هناك شركات أتاحت بالفعل استخدام العملة المشفرة كوسيلة للدفع مقابل الخدمات والمنتجات. يفتح هذا فرصًا جديدة للحديث عن السيولة المستقبلية للعملات المشفرة وتداولات العملات المشفرة (والعكس بالعكس) لتوسيع أحجام التداول.

تعرف على البيتكوين

هي بالتأكيد متربعة على عرش العملات الرقمية. ومع ذلك، هناك خيارات أخرى جديرة بالتداول عنها إذا كنت ترغب في الاستثمار أو التداول بالعملات المشفرة. على سبيل المثال، عملة الايثريوم، عملة اللايت كوين وغيرها من العملات الرقمية الصاعدة.

دعنا نتحدث قليلاً عن الاختلافات بين الاستثمار في العملات المشفرة وتداولها. عندما يقرر المستثمرين الاستثمار في عملة مشفرة، فهذا يعني عادةً أنهم يشترون، دعنا نقول، عملة البيتكوين على المدى الطويل. إنهم يعتقدون أن السعر سيرتفع، بغض النظر عن العوامل الأخرى التي قد تمنع ذلك على طول الطريق. يؤمن هؤلاء الأشخاص بالتكنولوجيا والفكرة الكامنة وراء العملة ويريدون الاستثمار فيها على أمل عودة الاستثمار في المستقبل.

من ناحية أخرى، يقوم متداولو العملات المشفرة بشراء / بيع البيتكوين، من أجل تحقيق الربح. ينظر المتداولون إلى العملات المشفرة كأداة لتحقيق الأرباح، على عكس المستثمرين. في بعض الأحيان قد لا يدرسون حتى الأيديولوجية أو التكنولوجيا وراء المنتج الذي يتداولونه. أيضًا، العملات المشفرة متقلبة للغاية. لا يمكنك تحقيق ربح إلا إذا تمكنت من توقع ما سيحدث في السوق بشكل صحيح.

نظرًا لأن مشهد العملة المشفرة جديد نسبيًا، فلا يوجد الكثير من العوامل التي يمكن أن تسبب تغيرات في الأسعار. حقيقة أنها صُممت كأصول لامركزية، خالية من أي سيطرة حكومية / بنكية، وأشياء مثل تغيرات الأسعار، والعوامل السياسية، وإصدارات البيانات، وما إلى ذلك، لا تؤثر عليها تمامًا مثل العملات الورقية وسوق تداول العملات الأجنبية. لذا ما الذي يؤثر حقا في سعر عملة البيتكوين وغيرها من العملات الرقمية المشفرة؟

اليكم اسعار العملات الاجنبية

لـ نتحدث هنا عن سوق الفوركس واسعار العملات الاجنبية، حيث أنه كما ذكرنا هو أكبر سوق مالي في العالم ويشمل بيع وشراء العملات. ينجذب المتداولون إلى السوق بسبب خصائصه المفيدة، بما في ذلك مجموعة متنوعة من العملات المتاحة للتداول، وانخفاض تكاليف المعاملات، وتداول 24 ساعة يوميًا خلال الأسبوع، وحجم السوق وتقلباته. يسمح سوق الصرف الأجنبي للأفراد والمؤسسات الكبيرة والحكومات وتجار التجزئة وغيرهم بتبادل عملة بأخرى.

الدولار والعملات الرقمية

شهدت العملات الرقمية والدولار نزيفا مستمرا هذا الأسبوع، حيث فشلت مرة أخري في التعافي مقابل الدولار الأمريكي لكنها ما زالت في مرحلة النضال من أجل استعادة مراكزها مرة أخرى.

لم تمر الأيام السبعة الماضية وفقًا لنوايا المضاربين على الارتفاع، حيث انخفض سعر البيتكوين بحوالي 9٪، ويتداول حاليًا بحوالي 35،000 دولار. بدأ كل شيء يوم الجمعة الماضي عندما انخفض السعر من فوق 40 ألف دولار إلى حوالي 35 ألف دولار. في سلسلة من الإجراءات المتقطعة، حاول السعر استعادة المستوى النفسي والفني المهم عند 40 ألف دولار ولكنه لم ينجح في كل مرة.

جاء هذا الانهيار في سوق العملات الرقمية والدولار بعد توارد الأخبار من الصين عن وقف تعدين البيتكوين وإجبار الشركات على الاغلاق، ولكن مؤخرا كان هناك اجتماع ما بين ايلون ماسك وشركات التعدين بأمريكا الشمالية من أجل عملية نقل شركات التعدين الي هناك. الأمر قد يبدو مبشرا، لذا دعونا نري ما تأثير ذلك على تداول العملات الرقمية.

تابعونا علي أخبار جوجل...

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *